Skip Nav

ملخّص الموسم الثالث لمسلسل power

نظرة سريعة على أحداثه السابقة قبل مشاهدة الموسم الرابع من المسلسل الأمريكي الشهير "Power"


عاد مسلسل "Power" الشهير بموسمه الرابع للعرض على شاشة قناة "Starz " يوم الاثنين الفائت، وإن فاتكم متابعته، فلا شكّ أنّه عليكم اليوم مواكبة الكثير من التطوّرات الهامّة بقصّته. حيث انتهى الموسم السابق من المسلسل الأمريكي المُذهل هذا -وهو من بطولة مغنّي الراب اللامع "50 Cent"- وسط أحداثٍ مثيرة وشيّقة. لكن، ومع بثّ الكثير من المسلسلات التلفزيونيّة، فمن غير المُستغرب أن تكونوا قد نسيتم أين توقّفت سلسلة أحداثه.

إليكم خمس أحداث هامّة من الموسم السابق ستحفّز ذاكرتكم من جديد...

الحدث الدرامي المشوّق

كان قد أُلقي القبض على صاحب النادي الليلي المحبوب جيمي سانت باتريك، المُلقّب بالـ"شبح"، على أثر مقتل غريغ زميل صديقته إنجي في العمل، وذلك بعدما سلّمته للسطات بنفسها. ماذا سيكون مصيره، ومَن مِن المقرّبين إليه سيتبارون على ملء الفراغ الذي تركه خلفه؟ نراهن على "دري" في ذلك، لكن ليس أمامنا الآن سوى الانتظار حتى تتكشّف الأمور تباعاً.

هل ستعود علاقة تاشا والـ"شبح" إلى سابق عهدها؟

عُرفت تاشا بتوجهّاتها المختلفة عن مغامرات زوجها التي ساءت علاقتها به كثيراً، لذا هل يمكن أن يعود الثنائي لبعضهما بعد أن قامت إنجي بتسليم الـ"شبح" للشرطة؟

من هو المتورّط الآخر بمقتل غريغ؟

يبدو أنّ لدى الـ"شبح" دوافع قويّة لقتله، لكن من هو الشخص الآخر الذي يمكن أن يكون قد تورّط في الجريمة؟ قد يمتد الغموض الذي يلفّ هذه القضيّة طوال الموسم دون شك.

هل سيكون كانان هو الزعيم التالي؟

لطالما طمح كانان بتصدّر الزعامة بدل الـ"شبح" منذ أن نصب له كميناً لدخول السجن. أما الآن، وبعد أن زُجَّ بالـ"شبح" وراء القُضبان، فقد يكون هذا الوقت المثالي ليحقّق كانان طموحاته.

سيكون الوضع صعباً ومعقّداً بالنسبة لطارق على ما يبدو

في الحلقات الأخيرة من الموسم الثالث، تقرّب كانان من طارق، ابن الـ"شبح"، بشكل كبير بنيّةِ استغلاله ضد والده. ورغم التحذيرات المتكررة، تجاهل طارق ذلك، وتورّط بعلاقته مع كانان، الذي قام باختطافه في نهاية المطاف. هل ستتمكّن تاشا من إعادته سالماً آمناً إلى منزله؟ قد لا يكون الأمر بهذه البساطة مع وجود الـ"شبح" داخل السجن.

Image Source: Starz Play
Latest ‫مشاهير وترفيه
All the Latest From Ryan Reynolds