Skip Nav

ما هو أفضل وقتٍ لتناول الكربوهيدرات للراغبين بإنقاص وزنهم?

ما هو أفضل وقتٍ لتناول الكربوهيدرات للراغبين بإنقاص وزنهم؟ أخصّائيّا تغذية خبيران يجيباننا على ذلك

Photographer: Sheila GimNo Restrictions: Editorial and internal use approved. OK for Native and co-branded use.

ربما سمعتم من قبل أنّه ينبغي عليكم أكل الكربوهيدرات في وقتٍ محدّدٍ من اليوم، إذ ينصح البعض كثيراً بتناولها في وقتٍ باكرٍ من اليوم حتى يبقى أمام الجّسم كامل اليوم لاستخدامها وحرقها، بينما يصرّ آخرون على منافع التغذية المتأخرة بالكربوهيدرات؛ حيث تأكلون حينها معظم الكربوهيدرات خلال فترة اللّيل. فما هو أفضل خيارٍ للراغبين بفقدان الوزن إذاً؟ الجواب المختصر هنا هو أنّه لا توجد إجابة قاطعة على ذلك.

ففي حديثه مع بوب شوغر، أخبرنا اختصاصيّ التغذية المعتمد جيم وايت، خرّيج الكليّة الأمريكيّة للطّب الرياضيّ ومالك نادي Jim White Fitness and Nutrition Studios، قائلاً: "لا يوجد إجماع كامل على هذا الأمر"، إذ قال أنّ الأشخاص الذين يتناولون وجبة إفطار عالية الكربوهيدرات ووجبتي غداء وعشاء تحتويان على كميّة قليلة من الكربوهيدرات حقّقوا نجاحاً بإبقاء نسبة السّكر في الدم ثابتة وفقدوا الوزن. من جهة أُخرى، ساعدت وجبتا الإفطار والغداء قليلتا الكربوهيدرات ووجبة العشاء الغنيّة بالكربوهيدرات (كما يفعلون بطريقة التغذّي المتأخّر على الكربوهيدرات) أشخاصاً كثراً على إنقاص الوزن، وخسارة الدهون، والحفاظ على الكتلة العضليّة وعلى نسبة السّكر بالدم".

أمّا من ناحية التمرّن الرياضيّ، فقال جيم أنّ تناول الكربوهيدرات مهمّ قبل وبعد التمرين لمنع استنزاف الكتلة العضليّة والحدّ من التعب. فتناول الكربوهيدرات قبل التمرين يمدّكم بالطاقة، وتناولها بعد ممارسة التدريبات الرياضيّة نافع أيضاً لملء مخازن العضلات. إن كنتم تأخذون معظم كميّة الكربوهيدرات قبل وبعد التمرين، فيبنغي عليكم أكل الكربوهيدرات بنسبة منخفضة إلى المعتدلة بقيّة اليوم.

من جانبها، وافقت اختصاصيّة التغذية ميشيل روثنشتاين الحاصلة على شهادة ماجستير، والمدرّبة المعتمدة لمرضى السكري، وصاحبة مركز Entirely Nourished، بأنّ تناول الكربوهيدرات مهمّ قبل التمرين. وقد أخبرت بوب شوغر قائلةً: "أفضل وقتٍ تُستهلك فيه الكربوهيدرات هو قبل ساعة من التمرين لأنّها الوقود الذي يُفضّل الجسم استخدامه عند ممارسة الرياضة"، مُضيفةً: "أكل الكربوهيدرات قبيل التدريب يُتيح للجسم أن يكون أكثر كفاءة أثناء التمرّن، حيث سيستعمل الكربوهيدرات فوراً باعتباره أسهل مصدرٍ مُتاحٍ لصرف الطّاقة. ويُمكن لهذا أن يمنع تخزين الكربوهيدرات الزائدة داخل الجسم؛ ممّا يسهّل كذلك عمليّة فقدان الوزن".

تجدر الإشارة إلى أنّه وبالرغم من المنافع المحتملة لتناول الكربوهيدرات قبل التمرّن، إلّا أنّ كلّ جسم يختلف عن غيره، ويجب ألا يكون وقت أكل الكربوهيدرات منهجاً واحداً يتناسب مع الجميع.

فيقول جيم: "ليس هناك بالضرورة فترة مُثلى لتناول الكربوهيدرات خلال اليوم"، ويتابع: "يجب أن تجرّبوا [تغيير وقت أكل الكربوهيدرات] وتكتشفوا التوقيت الأكثر كفاءة بالنسبة لكم؛ أي الأفضل من حيث إمكانيّة تطبيقه، ومنع هبوط الطاقة، وتخزين الوقود لتدريباتكم الرياضيّة".

نصائح معالجين نفسيين للتحكم بمشاعر القلق
لماذا نشعر بالخمول عقب اللاستيقاظ?
ما هي أظافر الأكريليك?
وجهات سفر فريدة في 2019
هل يمكن للحميات العالي بالدهون أن تساعدكم بخسارة الوزن
تمارين شدّ عضلات البطن من المدرب جيسون والش
تمارين الكيتل بيل مع إيريك ليجا
كم هو مقدار الوزن الذي عليكم خسارته أسبوعياً?
وجهات السفر حسب الأبراج الفلكيّة
نصائح الأكل الصحي لتقليل دهون البطن
هل يمكن لشرب الماء أن يعزز عملية الأيض?
هل يمكن للكارديو أن يعزز عملية الأيض?
Latest Recipes, Menus, Food & Wine
All the Latest From Ryan Reynolds