Skip Nav

مالذي ينبغي عليكم تناوله في رمضان على الإفطار والسحور

تجنّبوا تناول هذه الأطعمة خلال رمضان لتحافظوا على نشاطكم وحيويّتكم طوال النهار


أيّام قليلة تفصلنا عن بدء رمضان الآن، وخلال الشهر المبارك هذا سيصوم الكثيرون طوال النهار قبل أن يتسنّى لهم التمتع بوجبات الطعام الشهيّة مع أحبّائهم في المساء. لذا ونظراً لقدومه في فصل الصيف الحارّ، يشكّل الحذر من الإفراط في تناول الطعام أهمّية كبرى لتجنّب الانخراط في الأنظمة الغذائيّة غير الصحية، كما ينبغي على الجميع التفكير بالخيارات الغذائيّة الصائبة التي تحتاجها أجسامهم وحسب.

حيث تقول السيدة رحمة علي، أخصّائيّة التغذية في مستشفى برجيل بأبو ظبي: "يتغيّر نظامنا الغذائيّ بشكل جذريّ عادةً في رمضان، فنتناول الطعام خلال وجبة السحور ووجبة الإفطار فقط، وبذلك تُشكّل هاتان الوجبتان جزءاً أساسيّاً من منظومة الصيام". وتتابع قائلةً: "وبينما يعتبر استهلاك الأطعمة ذات المؤشر الجلايسيمي المنخفض أمراً جيّداً للغاية، ينبغي أن تكون وجبتا السحور والإفطار متوازنتان إلى حدّ كبير وتحتويان على عناصر مختلفة من كافّة المجموعات الغذائيّة كالخضروات، والحبوب، واللحوم، ومنتجات الألبان، والفواكه".

تابعوا القراءة أدناه لتتعرّفوا على الخيارات الغذائيّة الجيّدة، والأطعمة التي ينبغي عليكم الابتعاد عنها خلال شهر رمضان لتضمنوا التمتّع بصحّة عقلية وجسديّة مُثلى. فمع انخفاض أسعار المنتجات الغذائيّة هذا العام، لم يعد لديكم أيّ عُذر لاتّباع نظامٍ غير صحّي!

فما هي خيارات الطعام الجيّدة؟

تعتبر الأطعمة الغنيّة بالبروتين، كالبيض مثلاً، خيارات مغذّية للغاية وتساعد على الشعور بالشبع لفترة أطول. كما يُعد التركيز على تناول الكثير من الألياف مثل وجبات الشوفان فكرة جيدة أيضاً خلال السحور. يُفضّل شراء الألياف القابلة للذوبان والتي تتحوّل إلى هلام في المعدة وتُبطّئ عمليّة الهضم. حيث تُساعد بخفض نسب الكولسترول والغلوكوز في الدم عموماً مما سيمدّكم بالطاقة والنشاط طوال النهار.

حاولوا شرب عصائر الـ"سموذي" مع لبن الزبادي، أو مخفوق الحليب مع العسل فهي تمدّ الجسم بالكمية المثالية من السوائل، والكالسيوم، والفيتامينات. إضافة إلى شرب عصائر الفاكهة بين الإفطار وموعد النوم. ستجدون كميّة وافرة من السوائل أيضاً في الخضار، كالخيار والخس، والتي تساعد على تبريد الجسم، وتعزّز صفاء البشرة فضلاً عن مزاياه الأخرى المعروفة.

يمتلئ التمر بالبوتاسيوم ويمكنّه مدّكم بالطاقة فوراً، فيما تحتوي المكسرات النيّئة على نسب عالية من الدهون الجيدة التي ستقيكم الشعور بالجوع.

ما هي خيارات الأطعمة السيئة؟

لا يُنصح بتناول الكربوهيدرات البسيطة أو المكررة بتاتاً كونها تبقى في الجسم مدّة 3-4 ساعات فقط، فضلاً عن عدم احتوائها على نسبة كافية من العناصر الغذائيّة الأساسيّة. لذا ابتعدوا عن السكريات، والدقيق الأبيض، والمعجنات، والكعك، والكرواسان خلال هذا الشهر.

تسبّب الأغذية المالحة عدم توازن في مستويات الصوديوم بالجسم، لذا لا تندهشوا إن شعرتم بالعطش حتّى قبل انتهائكم من تناول المكسرات المملّحة، والمخللات، ورقائق البطاطا، وصلصة الصويا. ولا تقتربوا من الأطعمة المقلية عموماً كالمعجنات المليئة بالزيت، والسمبوسة، و"الدامبلنغ"، ولا تستخدموا صلصة الكاري على الأطباق نهائيّاً.

أخيراً، تؤدّي المشروبات التي تحتوي على الكافيين، كالقهوة مثلاً، إلى الأرق والإرهاق بشكل أساسيّ، كما ستشعركم بالعطش أيضاً طوال اليوم التالي. إضافة إلى ذلك، تجنّبوا تناول المشروبات الغازية، واستعيضوا عنها بالمياه العادية أو مياه جوز الهند.

كمية البروتينات في البيض
أفضل قائمة بقالية للأشخاص ذوي الميزانية المحدودة
أفكار لخلطات تضاف للبيض المخفوق
كيفية تحضير الشكشكوكة
إفطار قليل بالكربوهيدرات
نصائح إقامة مائدة الإفطار في رمضان
قوزي لحم الضأن
Latest Recipes, Menus, Food & Wine
All the Latest From Ryan Reynolds