Skip Nav
هل من الصحي اتباع حمية الكيتو على المدى الطويل?
الحميات
إليكم المخاطر الصحيّة التي تترافق مع اتّباع حمية الكيتو لفترة طويلة من الزمن
أفضل حمية غذائيّة لعلاج متلازمة المبيض المتعدد الكيسات
الخصوبة
إليكِ أفضل حمية غذائيّة لعلاج متلازمة المبيض المتعدد الكيسات، وفقاً لإحدى أخصائيّات التغذية الخبيرات
عجينة البارميزان المقرمشة مع الخضروات الخضراء وتارت الريكوتا
وصفات شيف
احتفي بأيّام الاثنين الخالية من اللّحوم مع هذا الطبق المميّز من تارت الريكوتا والخضروات الخضراء
هل الشاي الأخضر ضار بالنسبة لي؟
عادات الأكل الصحي
لهذه الأسباب قد لا يكون الشاي الأخضر هو الإكسير السحريّ الذي كنتم تتخيّلونه دائماً
إفطار قليل بالكربوهيدرات
كربوهيدرات قليلة
إليكِ وجبة الإفطار منخفضة الكربوهيدرات التي أتناولها قبل تماريني الرياضيّة

دراسة تأثير الأفوكادوا على خسارة الوزن

نداء لعشّاق صلصلة الغواكامولي: ستدفع لكم هذه الدراسة المال مُقابل أكل الأفوكادو (لا، ليست مزحة نهائيّاً!)

Photographer: Sheila GimNo Restrictions: Editorial and internal use approved. OK for Native and co-branded use.

كما يعرف جميع عشّاق الأفوكادو، يُمثّل الانغماس بأكل هذه الفاكهة الدهنيّة أمراً مكلفاً حقّاً. ففي معظم المطاعم، يُلحق بصلصة الغواكامولي سعر إضافيّ مع الوجبة، كما أنّ شطيرة التوست الواحدة من الأفوكادو ستكلفكم غالباً 20$ دولار أمريكيّ (هذه هي مشكلات جيل الألفيّة). لكن هناك دراسة جديدة ستساعدكم على عدم إنفاق أيّ نقود مُقابل ذلك، بل ستدفع لكم المال مقابل أكل الأفوكادو.

إذ يتطلّع باحثون من جامعة لوما ليندا، وجامعة بنسلفانيا، وجامعة تافتس، وجامعة كاليفورنيا، في لوس أنجلوس لإيجاد 1000 مشارك كي يعرفوا فيما إذا كان الأفوكادو يساعد فعلاً على إنقاص الوزن أم لا، وفقاً لما نقلته قناة CNN الأمريكيّة. حيث سيدفعون المال للمشتركين مقابل تناول ثمرة أفوكادو واحدة كلّ يوم لمدّة ستة أشهر أو ثمرتين على مدى شهرين، ويطلقون على الدراسة عنوان "النظام الغذائي وتجربة الأفوكادو" (The Habitual Diet and Avocado Trial).

فرغم أنّ الأفوكادو يُعتبر مصدراً للدهون غير المشبعة الأحادية الصحيّة، والتي تساعد على الوقاية من أمراض القلب ويمكن أن تقلّل من الكوليسترول "الضار"، إلّا أنّه يحتوي على سعرات حراريّة عالية. إذ تحتوي ثمرة الأفوكادو الواحدة متوسّطة الحجم على حوالي 300 سعرة حراريّة، و30 غراماً من الدهون. يؤدّي النّقص في السعرات الحراريّة إلى فقدان الوزن، في حين ينتج عن تناول فائض من السعرات الحرارية زيادة بالوزن عادّة.

وقد كتبت جامعة لوما ليندا في بيانٍ لها: "نظراً لاحتواء ثمار الأفوكادو على كمٍّ هائلٍ من الدهون أكثر من أيّ فاكهة أُخرى، يبدو من غير المنطقيّ للناس الاعتقاد بأنّها تساعدهم فعلاً على خسارة دهون البطن".

يُذكر أنّ مجموعة Hass Avocado Board لاستهلاك الأفوكادو هي من تموّل هذه الدراسة، لذا فلن يكون الأمر صادماً لكم بعد الآن فعليّاً. لكن هناك خبر رائع سيسعد المشاركين بالتأكيد: فعلاوةً على فرصة الاستمتاع بمذاق الفاكهة الكريميّة التي تُشبع جوعهم كلّ يوم، سيحصل كلّ واحدٍ منهم على 300$ دولار أمريكيّ أيضاً، وسيأخذون معهم 24 ثمرة أفوكادو في نهاية الدراسة. سجّلوا اسمنا معهم رجاءً!

اختيار البسكويت يكشف لكم كيف يهضم جسمكم الكربوهيدرات
Latest Recipes, Menus, Food & Wine
All the Latest From Ryan Reynolds