Skip Nav

Freedom House Freedom of the Press Rankings

أيّ بلدٍ عربي يمتلك الصحافة الأكثر تحرّراً في المنطقة؟

كشفت المنظمة غير الربحية فريدوم هاوس التي تتخذ من العاصمة واشنطن مقراً لها عن تقريرها لعام 2015 لحرية الصحافة الأسبوع الفائت، ومن الملاحظ أنّ بلداً عربياً تقدّم خطوات كبيرة عن العام الماضي.

فبنتيجة 48، حصدت تونس أعلى نتيجة بين الدول العربية لأكثر ما يقارب العقد. وعدّت الدراسة السنوية التي تصنّف كلّ بلدٍ كـ"حر" أو "حر جزئياً" أو "غير حر" تونس كبلد "حر جزئياً" من بين ثلاثة دولٍ عربية في الشرق الأوسط مُنحت هذا التصنيف. حيث تمّ تصنيف لبنان (55) والكويت (59) أيضاً كدول تتمتع بصحافة "حرّة جزئياً". ولكنّ تقدّم تونس يضع البلد كمثال يُحتذى به من قبل العالم العربي. فمن بين 199 بلد على اللائحة، صنعت تونس القفزة الأكبر نحو الأمام، من المرتبة 126 عام 2014 وحتى المرتبة 96 عام 2015.
وكما في الأعوام السابقة، سادت الدول الاسكندنافية المراتب الأولى على اللائحة، حيث احتلت فنلندا والنرويج والدنمارك المراتب الثلاثة الأولى. وكان من غير المفاجئ أن تظهر كوريا الشمالية في المؤخرة.

وكما في الأعوام السابقة، سادت الدول الاسكندنافية المراتب الأولى على اللائحة، حيث احتلت فنلندا والنرويج والدنمارك المراتب الثلاثة الأولى. وكان من غير المفاجئ أن تظهر كوريا الشمالية في المؤخرة.

تونس

وفقاً للدراسة، فإنّ دستور تونس الجديد، الذي وُضِع حيّز التنفيذ في يناير 2014، ضمّ عدداً من قوانين الحماية "لاستقلال الصحافة" مما سمح لتصنيف البلد بالارتفاع عن السنوات السابقة. وبالإضافة إلى ذلك، يشرح التقرير أهمية منصات الإعلام الاجتماعية في تقدّم تونس. "استخدم 46 بالمئة من السكان تقريباً الانترنت عام 2014. وتروج منصات الإعلام الاجتماعي مثل فيسبوك وتويتر بشكل مطّرد، ويسهم عدد متزايد من الخدمات الشبكية والمواقع الالكترونية في بيئة الأخبار والمعلومات الخصبة تلك."
في إقليم جغرافي يعيش 93% من الناس فيه في مناطق "غير حرة"، تبرز نتيجة تونس (48) بوضوح في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. فلندع تقدّم هذا البلد الصغير يكون مثالاً تحتذي به بقية الدول في المنطقة!

Image Source: Freedom House
Latest Career & Money
All the Latest From Ryan Reynolds