Skip Nav

سلطنة عُمان تعتقل نساء لعدم ارتدائهنّ ثياب محتشمة

السلطات العمانيّة تعتقل 20 امرأة لعدم ارتدائهنّ ثياباً مُحتشمة في الأماكن العامّة

عندما تذهبن في زيارةٍ إلى إحدى دول الخليج، فمن الأفضل لكنّ اتّباع القوانين والأعراف المتعلّقة باللّباس هناك، وإلّا فأنتنّ تغامرن بتعريض أنفسكنّ لغرامة ماليّة كبيرة. بل قد يحدث ما هو أسوأ من ذلك، إذ من المُمكن أن تُجبرن على قضاء فترةٍ في السجن بالفعل.

فهذا ما حصل مع 20 امرأة في سلطنة عُمان عندما أدركن تلك المعلومة بتجربتهنّ غير الموفّقة؛ حيث تمّ اعتقالهنّ من قِبل الشرطة لارتدائهن ملابس غير مُحتشمة في الأماكن العامّة، وفقاً لما جاء في بيان شرطة عُمان السلطانيّة. وتمّ القبض على تلك السيّدات بمنطقة الخوير في ولاية بوشر، الشهيرة بمطاعمها ومحلّاتها التجاريّة.

إذ قالت شرطة عُمان السلطانيّة في بيانها: "ألقى قسم التحرّي والتحقيق الجنائي بمركز شرطة بوشر القبض على 20 امرأة بتهمة الظهور في أماكن عامة بصورة مخالفة للحشمة".

لطالما كان ارتداء الملابس غير الملائمة لثقافة المنطقة موضع خلاف بين مواطني الخليج والوافدين. إذ يلتزم بعض السكان المحليّين بتقاليد اللّباس المُحافظ؛ بما في ذلك غطاء الرأس والعباءة للنساء، وغالباً ما ينتقدون الأفراد الأقل حشمةً في الأماكن العامّة، إذ يرون ذلك التصرّف بمثابة إساءة شخصيّة لثقافتهم وعاداتهم.

يُذكر أنّ قانون الجزاء العمانيّ الصادر بالمرسوم السلطاني رقم 7 / 2018 يعاقب بالسجن مدة لا تقل عن شهر، ولا تزيد عن 3 ثلاثة أشهر، وبغرامة لا تقل عن 100 ريال عمانيّ، ولا تزيد على 300 ريال عمانيّ، أو بإحدى هاتين العقوبتين في حالة الظهور في الطرقات والأماكن العامّة بطريقة تخدش الحياء العام أو تتنافى مع التقاليد وأعراف المجتمع، بحسب صحيفة Times of Oman.

أمّا في الإمارات العربيّة المتّحدة، فتضع السلطات يافطات على العديد من المباني الحكوميّة، والأماكن العامّة، والهيئات --مثل جمعيّة الإمارات التعاونيّة-- لتنبيه الأفراد إلى ضرورة ارتداء ملابس مناسبة. يُمكن للمغتربين عادةً ارتداء البكيني على الشاطئ وأيّ ثياب يريدون في المساكن الخاصّة، لكن ينبغي عليهم تغطية أكتافهم وارتداء السراويل القصيرة والتنانير التي تطال الركبة على الأقل في الطرقات والأماكن العامّة. مع ذلك، وفي أوقاتٍ كثيرة، لا يكون هنالك مشكلة حقيقة بارتداء قمصان عديمة الأكمام وكاشفة للكتفين وحتّى اختيار تنانير أو سراويل أقصر من الحدّ المفروض في مراكز التسوّق وبعض الساحات المفتوحة أمام الجميع. إلّا أنّ هذه المسألة تبرز تحديداً في المناطق التي يرتادها السكّان المحلّيون عموماً، إلى جانب المباني الحكوميّة والمساجد طبعاً؛ إذ يتعيّن على النساء هناك وضع غطاء رأس فضفاض لأغراض دينيّة.

قواعد عليك اتباعها خلال شهر رمضان المبارك
Latest Career & Money
All the Latest From Ryan Reynolds