Skip Nav

سفينة كوين إليزابيث 2 تفتح قمرة القيادة أمام زوارها 2020

لم يعد الأمر حلماً! بات بإمكانكم الآن تقمّص شخصية القبطان والوقوف خلف دفة قيادة سفينة كوين إليزابيث 2 في دبي

سواء كنتم من عشّاق التجارب البحرية التي تستحضر في أذهانكم شيئاً من أجواء التيتانيك أم كنتم من المغرمين بالتحف التاريخية الفاخرة والعملاقة، فلا بدّ وأنّكم من الرواد الدائمين لسفينة كوين إليزابيث 2 الشهيرة، التي تحوّلت إلى فندق عائم في ميناء راشد بدبي، بكل تأكيد.

لكن إن كنتم تشعرون بأنّ زيارة السفينة الملكية التي جالت بحار العالم ومحيطاته لعقود طويلة من الزمن هذه لا تكتمل إلّا بالقيام بجولة استكشافية معمقة داخل قمرة قيادتها، فسيسعدكم ما سنخبركم به الآن حتماً!

إذ للمرة الأول في تاريخها الذي يتجاوز الخمسين عاماً، أعلنت سفينة كوين إليزابيث 2 العريقة هذه افتتاح قمرتها أمام الجمهور، لتمنح زوارها بذلك فرصة استكشافية فريدة من نوعها بكل معنى الكلمة بالفعل.

لذا، كل ما عليكم القيام به للاستمتاع بنظرة معمقة داخل الأقسام الأساسية لحجرة القيادة، وغرفة القبطان، وغرفة العلم، إلى جانب مكاتب طاقم عمل السفينة من مساعدي القبطان، هو زيارة السفينة خلال أحد المواعيد الثلاثة التي حددتها إدارة المكان لجولاتها الرسمية ضمن القمرة؛ وهي: الـ10 صباحاً، والـ12 ظهراً، والـ4 عصراً، طوال أيّام الأسبوع.

تبدأ تكلفة الجولة من 135 درهماً إماراتياً، أو 200 درهم، شاملة قسيمة بقيمة 100 درهم لإنفاقها على الطعام والشراب في أحد مطاعم السفينة. أمّا إن كنتم من نزلاء الفندق، فيمكنكم الاستمتاع بالجولة المذهلة تلك بقيمة 60 درهماً إماراتياً فقط.

يُذكر أنّه تم بناء السفينة عام 1967 في اسكتلندا، وانطلقت برحلتها الأولى عام 1969، لترسو بشكل نهائي في دبي عام 2008 بعد أن أبحرت حول العالم لما يزيد عن 25 مرة.

يبدو أنّ الوقوف خلف دفّة قيادة إحدى أعرق السفن في العالم لم يعد حلماً بعد الآن نهائياً!

Image Source: Queen Elizabeth 2
Latest Career & Money
All the Latest From Ryan Reynolds