Skip Nav

تظاهرة بعنوان أنا مسلم في نيويورك

ما الذي يعنيه أن تكون مسلماً في أمريكا اليوم


تجمَّع بالأمس عدد كبيرٌ من الأمريكيين من مختلف الأعراق والأديان في ساحة التايمز بمدينة نيويورك تضامناً مع المسلمين هناك، رافعين شعارات تقول "اليوم، أنا مسلم أيضاً".

علماً بأنّ حركات الاحتجاج المختلفة تلك كانت قد بدأت بالظهور فعليّاً مع تَسلُّم دونالد ترامب مقاليد الحكم في العشرين من شهر يناير الماضي لتصبح حدثاً يومياً مُعتاداً لديهم، حيث ضم احتجاج البارحة أكثر من 10.000 شخص أطلقوا عليه اسم "يوم التضامن مع الأخوة والأخوات المسلمات، رداً على اللهجة العدائية التي يوجِّهها لهم الرئيس دونالد ترامب باستمرار".

هذا وقد شارك في الاحتجاج عديدٌ من المشاهير والشخصيات البارزة التي كان من بينها عُمدة مدينة نيويورك بيل دي بلاسيو، والممثلة المعروفة سوزان ساراندون، إضافة إلى ابنة الرئيس الأمريكي الأسبق، تشيلسي كلينتون، التي قالت في تغريدة نشرتها عبر حسابها على تويتر بأن هذا الاحتجاج هو الأول لابنتها الصغيرة البالغة من العمر عامين.

وخلال الاحتجاج، دخل طاقم قناة NBC بين الحشود ليسأل المُتظاهرين عمّا يعنيه أن يكون المرء مسلماً في أمريكا اليوم.

إليكم ما قالوه رداً على هذا السؤال في الأسفل.


Image Source: NBC
Latest Career & Money
All the Latest From Ryan Reynolds