Skip Nav

تجميل الأنف من دون جراحة

تعرّفي على طريقة تجميل الأنف دون الخضوع لأيّ نوعٍ من الجراحة نهائيّاً


ملاحظة المحررة: قبل متابعة قراءة هذا المنشور، أريد أن أُؤكّد على مقولة أنّه يجب عليكِ إجراء التغييرات من أجل نفسكِ فقط. فإن كان هنالك ما يزعجكِ في شكلكِ، فلا مُشكلة من تغييره، لكن ينبغي أن تكون هذه الخطوة من أجلكِ أنتِ ولا أحد سواكِ.


لقد بات هناك علاجات جديدة ومبتكرة في مراكز التجميل من شأنها أن تغيّر مظهرك دون الاضطّرار لإجراء عملٍ جراحيٍّ – أو القيام بتغيير دائم. حيث كان عام 2016 يتمحور حول تحسين مظهر الشفاه. فيما احتفت سنة 2017 بتجميل الأنف. إن تصفّحتِ منصّة الإنستغرام جيّداً ستجدين فيها فيديوهات لأنوف السيّدات يتحوّل شكلهن أمام عينيكِ، فيما لا تزال المريضة مستيقظة. تُعتبر هذه الطريقة لتعديل مظهر الأنف عمليّة تجميليّة غير جراحية؛ ما يعني أن السيّدة تبقى واعية تماماً خلال القيام بهذه الخطوة، وهي لا تحتاج إلى تخدير(عادةً)، كما يُمكن إنجازها بمدّة قصيرة تصل حتّى 20 دقيقة.

لذا قمنا بزيارة الممرضة جيمي (Nurse Jamie)، صاحبة مركز تجميل Beauty Park Medical Spa الواقع بمدينة سانتا مونيكا في كاليفورنيا، لنرى هذا العلاج بأنفسنا ونتعرّف على تفاصيل الإجراء الذي يتمّ خلاله حقن المريضة بالفيلر، وأحياناً بالكورتيزون، لتسوية شكل وتناسق الوجه. اطّلعي على الفيديو أعلاه لتعرفي المزيد حول كيفيّة تطبيق هذه العمليّة، ومدّة استمراريّتها، وما هي أجزاء الوجه الأُخرى التي يُمكن استخدامها فيها ليساعد في تناسق الملامح.

وكما ننصحكِ دائماً، عندما تريدين إيجاد أيّ مُعالج مُعتمد أو جرّاح تجميل، احرصي على إجراء بحثٍ عنهم – لا نقصد هنا شاهدي منشوراتهم على الإنستغرام. بل تحقّقي من أنّهم مسجّلين رسميّاً، واقرئي تقييماتهم على موقع Yelp، واذهبي دوماً للحصول على استشارة قبل تلقي أيّ علاج.

Latest Career & Money