Skip Nav

الحد من السرعة القصوى على شوارع دبي

إياكم والقيادة بعجلة بعد الآن، فقد خفّضت دبي من السرعة القصوى المسموح بها ضمن أكبر شارعين فيها


قامت الإمارات العربيّة المتّحدة مع بداية هذا الصيف بتشديد القوانين والأنظمة المتعلّقة بالمرور. لذا فمع فرض غرامات على المخالفات المروريّة في مطلع شهر يوليو، كركوب السيارة دون ربط حزام الأمان، أو ترك السيارة في حالة التشغيل دون تفقّدها، أصبحت السلامة على الطرق الآن أولويةً كبرى في البلاد أكثر من أيّ وقتٍ مضى.

واليوم، تتخذ الإمارات خطوة أخرى سعياً منها لرفع مستوى الأمان على الطرق أكثر من ذي قبل، وذلك عبر خفض السرعة القصوى المسموح بها ضمن اثنين من أكثر شوارع دبي ازدحاماً. فوفقاً لبيانٍ أصدرته هيئة الطرق والمواصلات يوم الأربعاء، ستنخفض السرعة القصوى على طريق محمد بن زايد وطريق الإمارات من 120 كم/‏‏ساعة إلى 110 كم/‏‏ساعة، اعتباراً من 15 أكتوبر المقبل.

كما جاء في صحيفة The National الإماراتيّة: "ينبغي على سائقي السيارات الانتباه إلى أنّ رادارات كلا الشارعين ستضبط المركبات التي تسير بسرعة 131 كم/‏‏ساعة بدلاً من السرعة الحاليّة 141 كم/‏‏ساعة".

وفي معرض حديثها عن تغيير الحد الأقصى للسرعة، قالت المدير التنفيذي لمؤسسة المرور والطرق في الهيئة، المهندسة ميثاء بن عدي: "جاء تخفيض السرعة على هذا الجزء من شارعي الشيخ محمد بن زايد والإمارات بعد دراسات مستفيضة للسلامة المرورية وتحليل بيانات الحوادث المروريّة وأسبابها خلال الأعوام السابقة".

مُضيفةً: "نتج عن ذلك تنفيذ العديد من متطلّبات السلامة المروريّة مثل جسور المشاة، وحواجز السلامة، واستراحات الشاحنات".

هذا وباعتبارهما اثنين من أكثر الطرق ازدحاماً في البلاد (متوسط الطاقة الاستيعابية للشارعين حالياً تبلغ نحو 12.000 مركبة في الساعة يومياً)، أصبح من الضروري للإمارات البدء بهما لتحقيق مستوى أعلى من السلامة المروريّة. لذا ندعوكم إلى الانتباه للتغييرات التي تمّ اتخاذها هذا الموسم طبعاً، وبكافّة الأحوال لا نظنّ أنّ هنالك ما يمنعكم من تخفيف سرعتكم وربط حزام الأمان دون شك.

Image Source: PXHere
Latest Career & Money
All the Latest From Ryan Reynolds