Skip Nav

التونسيون يطالبون بحقّهم في الإفطار علانية بشهر رمضان

التونسيّون يطالبون بمنحهم الحقّ القانونيّ بالإفطار علانيّة في رمضان وروّاد تويتر منقسمون بين مؤيّد ومعارض

مع التغيير الأخير الذي أطلقته تونس على قانون الميراث بحيث تنال النساء حصّة مساوية للرّجال من التركة، قد يقول البعض بأنّ الدولة باتت تمضي قُدُماً بما يتماشى مع روح العصر فعلاً.

لذا كان من المفاجئ للجميع أنّ أصدرت الحكومة حكم السجن على خمسة رجال بتهمة الإخلال بالحياء العام لأنّهم كانوا يدخّنون السجائر، ويتناولون الطعام في مكانٍ عامٍّ خلال شهر رمضان.

إذ وقع ذلك الحادث في شهر مايو من العام الماضي 2017، بحسب موقع "البوابة"، لذا وردّاً على ما حصل، أطلق الناشطون هاشتاغ "مش بالسيف" (أي، رغماً عن إرادتي) للمطالبة بحقّهم في الإفطار بالأماكن العامّة دون خشية تعرّضهم للسجن أو الغرامة الماليّة.

اكتسبت الحملة زخماً كبيراً بالفعل منذ ذلك الحين، والآن وللسنة الثانية على التوالي تطالب تلك المجموعة الناس بالنزول إلى الشوارع يوم الـ27 من شهر مايو الجاري للمشاركة بالاحتجاج. غير أنّه لدى روّاد تويتر الكثير ليقولوه بهذا الشأن حاليّاً، لكن لا يتّفق الجميع مع ذلك الرأي بالتأكيد.

حيث كتب البعض قائلين:

في حين ردّ آخرون:

شاركونا بآرائكم حول هذه المسألة في صندوق التعليقات أدناه.

قواعد عليك اتباعها خلال شهر رمضان المبارك
طريقة تحضير الكفتة بالصينية
شاي الكركديه المثلج
Latest Career & Money
All the Latest From Ryan Reynolds