Skip Nav

الآثار الضار للواقي الشمي المعدّ منزليّاً

هل يُمكن اعتبار الواقي الشمسيّ المعدّ منزليّاً أخطر صيحة جمال لهذا الصيف؟

لا شكّ وأنّنا سنشعر بالضياع (أو على الأقل سنفقد عنصراً مُمتعاً للغاية) دون وصفات التجميل المنزليّة. فلطالما مدّتنا مجموعات صور بنترست، وفيديوهات اليوتيوب التعليميّة، ومنشورات الإنستغرام بقدرٍ كبيرٍ من الإلهام للحصول على بشرة ناعمة وشعرٍ حريريّ. لكن هنالك ناحية هامّة (لأبعد الحدود) حقيقةً في عالم الجمال يجب علينا تركها للمتخصّصين. ولا نبالغ هنا إطلاقاً عندما نقول بأنّها قد تكون مسألة حياة أو موت.

إذا نظرتِ إلى بعض منصّات الجمال العضوي الصديق للبيئة على إلإنترنت، فستشاهدين الكثير من الأحاديث الدائرة حول سبب حاجتِك إلى استخدام واقٍ شمسيٍّ محضّر منزليّاً. في البداية، قد تبدو بعض هذه الطروحات مقنعة إلى حدٍّ كبير: فقد حذّرت دراسة حديثة أُجريت عام 2016 من أنّ الـ"أوكسيبنزون" ؛ وهي مادّة كيميائيّة مانعة للأشعة فوق البنفسجية موجودة في معظم منتجات الواقية من الشمس، تمثّل "خطراً كبيراً وواضحاً بشكل متزايد على الشعاب المرجانيّة". وبالمثل، فقد ربط العلماء بين استخدام واقي الشمس الشامل ونقص فيتامين D على نطاق واسع؛ ممّا يزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي وسرطان البروستات. لذا، ووفقاً لهذه المواقع، فإنكِ باستخدام الواقي الشمسي تقتلين الكائنات البحريّة أو تقتلين نفسكِ بكلّ ما للكلمة من معنى.

هذا وقد دفعت تلك الأخبار إلى رواج العديد من المنشورات التعليميّة حول كيفيّة تحضير الواقي الشمسيّ في مطبخك. بحسب تلك الوصفات، كلّ ما تحتاجينه لتطبيق "حيلة" الحماية الشمسيّة هو أكسيد الزنك، وزبدة الشيا، وبعض الزيوت الأساسيّة، واللافندر، وعبوة جميلة لخلطها جميعاً معاً. إنّها وسيلة سهلة للغاية – وخطيرة كذلك. حيث ذكرت دراسة حديثة أجرتها مجلة Consumer Reports أنّه عندما تكون الشروط غير محدّدة، لا تكون الواقيات الشمسيّة فعّالة في الواقع. حيث تحذّر طبيبة الجلديّة الدكتورة جويل إم. كوهين في الدراسة قائلةً: "حروق الشمس الشديدة تعني زيادة بخطر الإصابة بسرطان الجلد بنسبة 50٪".

إن كنتِ بحاجة إلى إثباتٍ سمعيّ-بصريّ يؤكّد لكِ أنّ واقي الشمس المنزلي قد يكون أخطر صيحات الجمال لصيف هذا العام، فخذي النصيحة من السيّدة ميشيل صاحبة قناة Lab Muffin Beauty Science. ميشيل حاصلة على شهادة الدكتوراه وتعمل أستاذة علوم في أستراليا. ففي أحد الفيديوهات التوعويّة التي نشرتها، تحثّ ميشيل المُشاهِدات على عدم اللّحاق بهذه الصيحة الخطير، قائلةً: "هل يُمكن أن ترتدي بذلة واقية من الإشعاعات كنتِ قد وجدتها في منشورات بنترست قبل الدّخول إلى منطقة نوويّة؟ هل تثقين بحزام الأمان المُصنَّع يدويّاً؟ أو بدليل منزليّ للقيام بعمليّة جراحيّة؟ أو بطريقة لبناء أفعوانيّة يدويّاً موجودة على إحدى المدوّنات؟

ثم تُتابع ميشيل بالقول أنّه كلّ 54 دقيقة يموت شخص واحد بسرطان الجلد في الولايات المتّحدة. للتصدّي لهذا المرض، تُنفق شركات الواقيات الشمسيّة أكثر من 5,000$ دولار على الأبحاث؛ وهو أكثر بكثير ممّا يمكن لأيّ عاشقة وصفات يدويّة تحمّل تكلفته في مختبرٍ منزليّ. شاهدي في الفيديو أعلاه ميشيل وهي تثقّف نصيرات هذه الصيحة المثيرة للجدل وتعلّمي أنتِ أيضاً قليلاً عن صناعة الواقي الشمسي.

معطف نسائي يمكن ارتدائه على الجهتين
صيحات الحقائب لخريف 2019
كيندال جينر بجزمة كاوبوي بيضاء وبنطال رياضي من أديداس
أروع قلائد العنق المميزة
عودة صيحات موضة التسعينيات
جينز بخطوط جانبية 2018
تقييم لوح ظلال العيون Twilight من خطّ Beauty By POPSUGAR
شاي ميتشل تتحدث عن ضغوط إبراز الكماليّة على صور الإنستغرام
تقرير عن لوشن الواقي الشمسي من Bum Sun
Latest Career & Money
All the Latest From Ryan Reynolds