Skip Nav
بطاقات نول
استخدام بطاقة "نول" الخاصّة بالنقل سيُمكّنكم من كسب مكافآت مجزية قريباً، وإليكم الطريقة
نيازك
جسم مضيء حلّق في سماء دبي الليلة الماضية، وسكّان الإمارة يشعرون بشيء من الذعر طبعاً
#أنا_أيضاً
نساء الشرق الأوسط يشاركن قصصهن حول مواقف التحرّش التي تعرّضن لها مستخدمات هاشتاغ #أنا_أيضاً
طيران الإمارات
تعرّفوا على الشركة الإماراتيّة التي يحلم طلّاب كليّة إدارة الأعمال باقتناص فرصة عمل فيها مستقبلاً

إطلاق اسم مريم أم عيسى عليهما السلام على أحد مساجد الإمارات

الإمارات العربيّة المتّحدة تُعيد تسمية أحد مساجدها لتعزيز قيم التسامح والتعايش في البلاد


قامت الإمارات العربية المتحدة مؤخّراً بتغيير اسم أحد المساجد في منطقة المشرف بأبوظبي تماشياً مع رؤية البلاد التي تسعى إلى تعزيز قيم التسامح والشمولية.

حيث أعادت الحكومة تسمية جامع الشيخ محمد بن زايد، ليصبح اسمه مسجد "مريم أم عيسى عليهما السلام"، وفقاً لما جاء في صحيفة "The National" الإماراتيّة.

ربما يبدو الاسم المأخوذ من الديانة المسيحيّة الكاثوليكية غير مألوف بالنسبة لمسجد إسلامي، إلا أنّ لاختياره أسباباً وجيهةً بالتأكيد.

فقد جاء التغيير بناء على توجيه مباشر من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي بغية "ترسيخ الصلات الإنسانية بين أتباع الديانات السماويّة المُختلفة"، حسبما ذكرته صحيفة The National.

ومن جهتها أعربت الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي، وزيرة التسامح في الدولة، عن شكرها وتقديرها لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان على "توجيهاته الحكيمة لتنفيذ هذه المبادرة التي تمثّل أروع الأمثلة وترسم أجمل الصور المشرقة لحقيقة التسامح والتعايش الذي تتمتع به الإمارات العربية المتحدة"، وفقاً لبيان نشرته وكالة أخبار الإمارات "وام".

هذا ونظراً للتنوّع الكبير الذي تتمتّع به الإمارات، حيث يعيش على أرضها أكثر من 200 قوميّة مختلفة، يشكّل تعزيز مبادئ التسامح، والتعايش، والإخاء بين الناس المفتاح الأساسي للسلام في البلاد دون شك. فعلى بعد خطوات فقط من المسجد ذاته، نجد كنيسة القديس آندرو التي تعطينا مثالاً آخر عن تآزر الديانات، وهي أبرشية إنجليكانية واقعة في نفس الشارع ترحب بالمصلين كل أحد.

وقد عبّر قس الكنيسة، آندرو تومبسون، عن سعادته بهذا الخبر لصحيفة Gulf News، فقال "إننا في غاية السعادة الآن كوننا نحتفل بقاسم مشترك بين ديانتينا".

كما أكد جيرامي رين، القس الأكبر لكنيسة الطائفة الإنجليكانية في أبوظبي، على مدى أهمية هذا الموضوع للمجتمع، فقال: "تواصل الإمارات مسيرتها لإرساء مبادئ التعايش السلمي والتعاون في المنطقة، وإننا نشعر بالسعادة والامتنان العظيمين كوننا جزء من هذا البلد".

Image Source: Wikimedia
مايك إيبس يرتدي الزي التقليدي الإماراتي في أبوظبي
صور عائليّة ضمن الحملة الترويجيّة لمجموعة أزياء Erdem x H&M
غرامة على السيّارات المتسخة في أبوظبي
عطر Love من فيكتوريا سيكريت
Latest Career & Money
All the Latest From Ryan Reynolds