Skip Nav

آيس كريم باسكن روبنز في دبي

ما هي الحقيقة وراء إشاعة آيس كريم "باسكن روبنز" في دبي؟


ضجّت وسائل التواصل الاجتماعي داخل الإمارات، في وقت سابق من هذا الأسبوع، بمقطع فيديو لمُنتج آيس كريم "باسكن روبنز" الشهير، حيث أخذ الفيديو بالانتشار على نحو واسع وسبّب جلبة كبيرة رغم عدم مصداقيّته أصلاً.

يُظهر الفيديو، الذي حُذِف منذ ذلك الحين، شخصاً يدّعي أنّه مقيم في دبي ويتحدّث عن أحد منتجات آيس كريم "باسكن روبنز" التي أصابها العفن. حيث ألقى ناشر الفيديو باللوم على بلدية دبي في قضيّة الآيس كريم المتعفّن ذاك، مُتّهماً الرقابة الحكومية على المؤسسات الغذائية بعدم الصرامة والحزم الكافي للحفاظ على صحة المواطنين.

أثار هذا الادعاء ضجّة على مواقع التواصل الاجتماعي فضلاً عن تناقل الخبر عبر وسائل الإعلام المحلية، لدرجة دفعت البلدية إلى التقصّي حول موضوع الفيديو وإصدار بيان تنقض فيه صحّة تلك الإشاعة.

فقد اتضح أنّ تصوير الفيديو لم يكن في دبي أساساً، ولا حتّى ضمن الإمارات عموماً، بل تم ذلك حقيقةً في بلد خليجيّ آخر.

فنشرت بلدية دبي عبر حسابها الرسمي على الإنستغرام قائلةً: "تم مؤخراً انتشار مقطع فيديو يصور فيه صاحب الفيديو إحدى المنتجات في محل المثلجات ( باسكن روبنز ) وقد أصابها العفن ويلقي باللوم فيه على غياب الرقابة الغذائية من قبل بلدية دبي ويطالب البلدية بتشديد الرقابة على المؤسسات الغذائية. بعد التقصي حول الموضوع والتواصل مع الشركة، أفادت بأن الفيديو قد تم تصويره في إحدى الدول الخليجية وليس في إمارة دبي. وتؤكد بلدية دبي أن لديها منظومة متكاملة من الإجراءات الصارمة التي تضمن الرقابة على كل الأغذية المتداولة في الإمارة، كما تستخدم البلدية أسلوب الرقابة الذاتية للمؤسسات الغذائية للتأكد من الالتزام التام بكل المواصفات والتشريعات المعتمدة في الدولة".

واختتمت المنشور قائلةً: "ولزم التنويه على أن بلدية دبي تستنكر استخدام بعض الأشخاص ضعف المعرفة والدراية وتقوم بوضع بلدية دبي في أي فيديو يقع في أيديهم ونشره. وتحمل بلدية دبي المسؤولية القانونية للأشخاص الذين يقومون بنشر أي معلومات مغلوطة دون التأكد من المصدر".


Image Source: Wikipedia
Latest Career & Money
All the Latest From Ryan Reynolds