Skip Nav

ما-هي-الأدابتوجينات-بالضبط

هذه الأعشاب الخارقة تحارب التوتر وتمنحكم الطاقة وتعزّز من فقدان الوزن

قد يكون مصطلح "الأدابتوجين" مألوفاً لدى الأشخاص المنغمسين في مجال الصحة، أمّا بالنسبة للأشخاص الذين قد تكون تمت مباغتتهم فجأةً بالمصطلح (كما حدث معي في أحد المطاعم النباتية وأنا أقرأ أنواع الشاي وأتساءل "انتظروا قليلاً...ما هي نكهة الأدابتوجين؟")—فلا بدّ من التحدّث قليلاً حول صيحة المداواة الطبيعية الصاعدة تلك.

ما هي؟

الأدابتوجينات هي عبارة عن أعشاب! وقد تكون في بعض الأحيان جذوراً أو فطور مشروم. تساعد هذه النباتات المميزة في حالات التوتر والقلق وتساعدكم في النوم وفي تعزيز جهازكم المناعي وغيرها الكثير. ولطالما استخدمت في مجال المداواة الطبيعية والطب الهندي القديم وفي الطب الصيني منذ قرون، ولكنّ هناك دراسة علمية غربية تدعم هذا الاستخدام كذلك..

Aالجنسنغ الآسيوي والريحان المقدس (الذي يدعى كذلك بالتولسي) والإلويثرو (الجنسنغ السيبيري) والاشواغاندا وجذر الاستراغالوس ونبق البحر وجذر عرق السوس والجذر الذهبي (الرهوديولا الوردية) وفطر الكورديسيب هي بعض أنواع الأدابتوجينات المعروفة.

ما الذي تقوم به؟

الأدابتوجينات مفيدة لأجسامكم وعقولكم وفي حياتكم اليومية. مصطلح "أدابتوجين" نفسه مشتق من قدرة الأعشاب على التكيّف مع احتياجات أجسادكم.

أفادت دراسة أجريت عام 2010 أنّ الأدابتوجينات تمتلك تأثيراً علاجياً خاصاً، إذ يمكنها محاربة الاضطرابات المتعلقة والناشئة عن التوتر، كما تؤثر على جودة حياة المرضى الذين يعانون من الأمراض المزمنة والحالات المرضية".
تستخدم هذه الأعشاب التي يوصي بها د.فرانك ليبمان ود.آكس لمحاربة الكورتيزول والتوتر وتهدئتكم وتعزيز طاقتكم في نفس الوقت.

وفقاً للدكتور ليبمان، تدعم الأدابتوجينات وظيفة الغدة الكظرية، ومن خلال هذا "تواجه الآثار السلبية للتوتر ويسمح لخلايا الجسم بالوصول للمزيد من الطاقة ويساعد الخلايا في التخلّص من المنتجات الثانوية السامة."

ثبت في العديد من دراسات العقدين السابقين أنّ نبات الجذر الذهبي (الرهوديولا الوردية) على وجه التحديد له أثر كبير على الأداء الجسدي والذهني بالإضافة إلى استخدامه كمضاد للاكتئاب.
ولأنّ الأدابتوجينات تشتهر بشكل عام بمحاربتها للكورتيزول، فهناك عددٌ من الفوائد الأخرى (بما فيها فقدان الوزن) التي تنتج عن استهلاكها:

  • تخفيف القلق والتوتر
  • تخفيف خطر أمراض الجهاز المناعي والسرطان
  • المزيد من الطاقة
  • جهاز مناعي أفضل
  • تحسين عملية الهضم (خصوصاً في حالات متلازمة القولون العصبي)
  • فقدان الهضم

من أين تحصلون عليها؟

يمكنكم تناول معظم هذه الأعشاب كمكملات غذائية، حيث تتوافر على هيئة كبسولات. يمتلك د.ليبمان كبسولة منوعة تحتوي على أنواع مختلفة من الأدابتوجينات واسمها مكمّل بي ويل Be Well supplement، لكن يمكنكم أن تختاروا المكوّنات التي تناسبكم (على سبيل المثال، يمكنكم أن تتناولوا خلاصة الريحان المقدس فقط). بالإضافة إلى ذلك، يمكنكم أن تشربوا الشاي مع الأدابتوجينات، مثل شاي الجنسنغ العشبي.

هل هناك أيّة آثار جانبية سلبية لها؟

لأنّ مصطلح "أدابتوجين" يعدّ مصطلحاً شاملاً للعديد من الأعشاب، فمن الأفضل النظر إلى خواصّ كل عشبةٍ على حدة، بالإضافة إلى الجرعة الموصى بها.

Image Source: POPSUGAR Photography / Nicole Perry
طريقة لتعزيز مزاجك في 12 دقيقة
كيف يساعد التنظيف في الحد من القلق
روتين ليليّ للحدّ من القلق
كيفيّة حساب صافي الكربوهيدرات
نصائح يوميّة لضبط الصحّة النفسية
كيف يُمكنكم خفض نسب هرمون الكورتيزول بسرعة
Latest لياقة
All the Latest From Ryan Reynolds