Skip Nav

غضب عام بسبب خسارة ملكة جمال جامايكا للقب ملكة جمال الكون

ملكة جمال جنوب إفريقيا تفوز بلقب مكلة جمال الكون، وروّاد الإنترنت يُعبّرون عن سخطهم الشديد حيال ذلك


لطالما تحدّثنا في الأمر مراراً وتكراراً، لكن يبدو أن روّاد الإنترنت لا يستطيعون كبت مشاعرهم إطلاقاً. فبعد تتويج ملكة جمال جنوب إفريقيا وحصولها على لقب ملكة جمال الكون الليلة الماضية، تصدّر الخبر لائحة الموضوعات الرائجة ضمن منطقة الشرق الأوسط لكن ليس لتهنئة الفائزة نهائيّاً في الحقيقة.

فرغم جمال المتسابقة الجنوب إفريقيّة "ديمي ليه نيل-بيترز" الذي لا يختلف عليه اثنين، إلا أنّ ملكة جمال جامايكا "دافينا بينيت" استطاعت الفوز بمحبّة الجمهور فعليّاً، وقد أُصيب الجميع بدهشةٍ كبيرةٍ عندما حلّت كوصيفة ثانية لملكة جمال كولومبيا لورا غونزاليز.

لذا سارع مستخدمو تويتر للتّعبير عن غضبهم فوراً من خلال السخرية والقول بأنّهم ينتظرون ستيف هارفي ليكشف عن الخطأ الذي ارتكبه بإعلان الفائزة، في إشارةٍ إلى الموقف المُحرج الذي حدث مع هارفي عندما أعطى اللّقب لملكة جمال كولومبيا بدلاً من ملكة جمال الفلبّين عام 2016.

فيما علّق آخرون على أنّ الجواب النهائي الذي أدلت به دافينا كان رائعاً جدّاً وبأنّها أبدت أناقة وذكاء طوال المسابقة، لكنّها لم تفز باللّقب لأنّهم لم يعرفوا كيف يثبّتوا التّاج على شعرها الطبيعيّ الكثيف.

غير أنّ أكثر ما لفت انتباه المغرّدين حقيقةً هو هتافات الاستياء والاستهجان التي سُمعت بين الحضور عندما بدا واضحاً لهم عدم فوز ملكة جمال جاماكيا بالتاج.

إليكم أبرز التغريدات التي تمت مشاركتها بهذا الخصوص حتى اللّحظة.

باعتباري فتاة من جنوب إفريقيا ينبغي أن أكون مسرورة بهذا الفوز، لكنّ اللقب سُرِق من جامايكا حقيقةً. حدثٌ رديء المستوى بالفعل.

لكنّني.. لكنّني أحببتُ ملكة جمال جامايكا حقّاً.

لا عليكم! فقد عرفت الفتيات سوداوات البشرة الآن أنّه بإمكانهن تحقيق ذلك بشعرهن الطبيعيّ الكثيف والمجّعد.

ردّة فعلي عندما أعلنوا ملكة جمال جامايكا كوصيفة ثانية.

حالي وأنا أحاول فهم السبب الذي قد يجعل إجابة ملكة جمال كولومبيا أفضل من إجابة ملكة جمال جامايكا.

لا، توقّفوا! ملكة جمال جامايكا هي من يستحق التاج. ما هذه المهزلة؟

لا تكذبوا علينا! قولوا أنّكم لم تختاروا ملكة جمال جامايكا لأنّه من الصعب عليكم وضع التاج على شعرها الإفريقيّ المجّعد!

ملكة جمال جامايكا كانت الأحق باللقب.

لقد رأيتُ 27689 نسخة من أشهر الألفاظ البذيئة في جامايكا على تويتر اليوم.

كان هناك الكثير من هتافات الاستياء عند إعلان ملكة جمال جامايكا كوصيفة ثانية، فهي تستحق لقب الوصيفة الأولى أو ملكة جمال الكون. بكلّ الأحوال، تهانينا لملكة جمال إفريقيا.

كم أتمنّى لو حدث خطأ ستيف هارفي هنا.

عندما بدأت هتافات الاستياء بين الحضور بعد إعلان فوز ملكة جمال جامايكا بلقب الوصيفة الثانية، أحسست بشعورهم فعلاً.
ربما حقّقت ملكة جمال إفريقيا معايير الفوز بالمرتبة الأولى، لكنّ الأنيقة الجميلة الرائعة ملكة جمال جامايكا كانت تستحق لقب الوصيفة الأولى على الأقل. إنّني حزينة للغاية.

كنت آمل أن تفوز ملكة جمال جاميكا فعلاً. لقد كانت رائعة!

كان بإمكانها أن تختار قضيّة العِرق أو العنصريّة للحديث عنها، لكنّها لم تركّز على ذاتها كما ركّزت على نضالها. كانت ملكة جمال جامايكا نقيّة من الداخل والخارج فعلاً.

كان من الواضح أنّ ملكة جمال جامايكا هي من تستحق الفوز... لكنّنا نعلم لِمَ لمْ تفز أيضاً.

بانتظار ستيف هارفي حتى يخبرنا أنّ هناك خطأ ما وأنّ ملكة جمال جامايكا هي الفائزة.

Latest حب
All the Latest From Ryan Reynolds