Skip Nav

طالبة الإماراتية تطلق مشروعها إلى الفضاء

مشروع الطالبة الإماراتيّة العبقريّة هذه يصل إلى محطّة الفضاء الدوليّة ويباشر تجاربه على الفور


منذ بضعة أيام فقط، شهدت الطالبة الإماراتية علياء المنصوري البالغة من العمر 15 عاماً على إطلاق مشروعها المبتكر في الفضاء، وذلك بعد أن فازت من خلاله بإحدى المسابقات الهامّة بالدولة. فقد تم توجيه كبسولة "SpaceX" حينها إلى محطة الفضاء الدوليّة، فتمكّن رواد الفضاء من الإمساك بها بذراعٍ روبوتيّة يوم الأمس لاستخدامها في إجراء بعض التجارب.

حيث قام اثنان من رواد الفضاء، أحدهما إيطالي والآخر أمريكي، بتنفيذ تلك العملية، وأشاد رائد الفضاء الأمريكي بأدائها المتميّز مُعتبراً أنّه "نموذج مشرق آخر للتعاون الدوليّ في مجال الفضاء".

هذا وكانت تجربة علياء قد فازت بمسابقة ترعاها وكالة الإمارات للفضاء، وشركة بوينغ، وصحيفة "The National" الإماراتيّة، وهي "تغطّي طيفاً واسعاً من المواضيع مثل تحليل الأشعة الكونيّة، وتنامي أنسجة الرئة، وفهم مرض باركنسون، بينما تعمل باستخدام أقوى أجهزة الحاسوب في الفضاء، والمعروف باسم "Hewlett Packard Spaceborne"، حسبما جاء في صحيفة "The National" الإماراتيّة.

ستبقى الكبسولة في محطة الفضاء الدوليّة مدة شهر كامل قبل عودتها إلى الأرض خلال سبتمبر القادم.

وعقب إطلاق مشروعها منذ ما يقارب اليومين، عبّرت علياء عن ذهولها لرؤية حلمها يصبح واقعاً ملموساً، قائلةً: "لا أستطيع أن أصدّق أن تجربتي أصبحت في الفضاء الآن. يبدو أنّ الجهود التي بذلتها خلال الأشهر الماضية لم تذهب سدىً. لقد مدّني الشعور الذي أحسست به عند إطلاق تجربتي بإلهامٍ كبيرٍ حقّاً".

Latest حب
All the Latest From Ryan Reynolds