Skip Nav

رحلة بانا العابد إلى نيويورك

شاهدوا أبرز اللّحظات من زيارة الطفلة السورية بانا العابد إلى مدينة نيويورك الأمريكيّة

رحلة بانا العابد إلى نيويورك

في العام الماضي، بدأت فتاة في الـ7 من عمرها بالتغريد على موقع تويتر من مدينة حلب السوريّة لتلفت أنظار العالم إليها خلال فترة وجيزة جداً. ومع مرور الوقت، نمى عدد متابعي بانا العابد بسرعة كبيرة، وبات الجميع من كلّ أنحاء العالم في حالة ترقّب دائم بانتظار تغريداتها المؤثرة، ليعرفوا أخبارها ويطمئنّوا بأنّها ما زالت على قيد الحياة.

لكنّنا اطمأنّينا عليها أخيراً في شهر ديسمبر الفائت لدى معرفتنا بأنّها وعائلتها قد فرّوا بأمان من سوريا واستقروا في تركيا. وخلال الأشهر القليلة الماضية، كانت بانا ووالدتها (التي تدير حساب ابنتها على تويتر) تعملان على إطلاق كتاب بعنوان Dear World، الذي صدر هذا الشهر عن دار سيمون وشوستر (Simon & Schuster).

لذا واحتفالاً بإصدار كتابها، ذهبت بانا ووالدتها في رحلة إلى نيويورك، لكنّ زيارتها تلك لم تقتصر على التمتّع بجولة سياحيّة ضمن هذه المدينة الأمريكيّة فحسب، بل تمكّنت أيضاً من لقاء لاعب كرة القدم الأمريكيّة كولين كابرنيك، وزارت إحدى المدارس هناك، كما التقطت بعض الصور داخل مقر شركة "تويتر" بالولايات المتحدة.

وطوال زيارتها، شدّدت بانا على أهمية حقّ الأطفال بالحصول على فرصتهم في التعليم، لذا ألقوا نظرة أدناه على أبرز اللحظات التي وثقتها خلال رحلتها التاريخيّة تلك.


رجل القطط الحلبي
Latest حب
All the Latest From Ryan Reynolds