Skip Nav

تصنيفات إكسبات إنسايدر 2016

قد تفاجئكم الأماكن الأمثل للمغتربين في دول مجلس التعاون الخليجي


تقوم إكسبات إنسايدر كل عام بإعداد تقريرعن حياة المغتربين في 60 دولة حول العالم، و قد قاموا مؤخراً بإصدار نتائجهم لعام 2016. استجاب أكثر من 14,000 ألف مغترب من 174 جنسية و191 بلد للمسح الإحصائي الذي يقيس مظاهر حياة المغترب من ناحية المعاملة اللطيفة وتكاليف المعيشة والحياة العائلية وسهولة الاستقرار.

مع أنّ الحياة في دول مجلس التعاون الخليجي قد تبدو سهلة للغاية أحياناً، إلّا أن بعض الدول غير المتوقعة احتلت مراكز متقدمة في القائمة. يمكنكم مشاهدة بعض تلك الاكتشافات المثيرة في الأسفل!

ما هو البلد الأفضل للمغتربين؟

تحتل المكسيك ومالطا المركزين الأول والثاني على التوالي من ناحية "سهولة الاستقرار". ويتفرّع عن ذلك "إيجاد الأصدقاء" و"الشعور بالترحيب" وقد احتل كلا البلدين، المكسيك ومالطا، المركزين الأوّلين في ذلك أيضاً.

في الشرق الأوسط، كانت سلطنة عمان البلد الوحيد الذي ظهر بين المراكز الـ10 الأولى في كلّ التصنيفات الفرعية لـ"سهولة الاستقرار"، وقد تربّعت هذه البلد الخليجية صغيرة الحجم في المركز السادس من حيث "المعاملة اللطيفة" وفي المركز التاسع من حيث "اللغة." يمكنكم مشاهدة الجدول البياني في الأسفل.


كيف تبدو حياة المغتربين في دول مجلس التعاون الخليجي؟

حصلت البحرين وسلطنة عمان على المراتب الإجمالية الأفضل في دول مجلس التعاون الخليجي، بينما حصلت الإمارات على المرتبة الثالثة. وحصلت الكويت على أدنى مرتبة.

يعتبر سكان مجلس دول التعاون الخليجي كلّاً من خيارات "المحدودية في الترويح عن النفس،" و"عدم الاستقرار السياسي،" و"التباين في نسبة الذكور والإناث" أسباباً لمنح بلدانهم ترتيباً منخفضاً، ولو كان حال الإمارات العربية المتّحدة أفضل من المعدّل العالمي في فئة واحدة وهي أن 30% من المغتربين "يعبّرون عن رضاهم التام عن خيارات الترويح عن النفس."

احتلت كلّ من البحرين وسلطنة عمان مراكزاً في الـ20 دولة الأوائل عالمياً في فئة "عمل المغتربين"، بينما أتت الإمارات في المركز الـ36. يمكنكم مشاهدة الجدول البياني الكامل في الأسفل.

Image Source: Expat Insider
Latest حب
All the Latest From Ryan Reynolds