Skip Nav

الملكة رانيا تزور اللاجئين الروهينجا في بنغلاديش

شخصيّةٌ مرموقةٌ أُخرى من الأُسر العربيّة الحاكمة تُبرز دعمها للاجئي الروهينجا في بنغلاديش وتؤكّد على مناصرتها لقضيّتهم


في وقتٍ سابقٍ من هذا الأسبوع، نشرت سموّ الأميرة هيا حرم حاكم دبي صورة عبر حسابها الرسميّ على الإنستغرام تدعو فيها "القوى العظمى" إلى التدخّل المباشر وتقديم المزيد من المساعدات والدعم لمئات الآلاف من اللاجئين الروهينجا الذين فروا من ميانمار خلال الأشهر القليلة الماضية.

وكانت الإمارات العربية المتحدة قد مدّت يد العون لضحايا هذه المأساة فعلاً. فإضافة لتصريحاته القويّة الرامية إلى لفت أنظار العالم إلى تلك القضيّة، أمر سموّ الشيخ محمد بن راشد بإرسال طائرته الخاصّة لنقل المواد الغذائيّة والمستلزمات الإغاثيّة الأُخرى لأكثر من 600,000 لاجئ فروا إلى بنغلاديش.

إلا أنّ أمراء الإمارات لم يكونوا الوحيدين بمسألة تسليط الضوء على هذه القضية الإنسانيّة الهامّة. فقد اتخذت جلالة الملكة الأردنيّة رانيا من حسابها على الإنستغرام منبراً للتنبيه إلى تلك الأزمة، حيث شاركت مؤخراً صورة لزيارتها مع أطفال الروهينجا اللاجئين في بنغلاديش. وكما هو الحال مع الشيخ محمد وزوجته سموّ الأميرة هيا، تستخدم الملكة رانيا مكانتها الرفيعة لحثّ المجتمع الدوليّ على التدخّل لإنهاء تلك المعاناة.

حيث كتبت سموّها قائلة: "خلال الشهرين الماضيين، هرب ما يقارب 600 ألف شخص من مسلمي الروهينجا من ميانمار إلى بنغلاديش. وعلى مدار السنوات الماضية، يعيش مسلمو الروهينجا في ميانمار تحت وطأة الظلم والممارسات العنصرية. ما تتعرض له هذه الأقلية الدينية من اضطهاد ممنهج يحصل أمام أعين العالم بأكمله. يجب على المجتمع الدولي وضع نهاية لمعاناة الروهينجا وحماية حقوقهم #لاجئين #ميانمار #بنغلاديش".

ثمّ ألحقته بمنشورٍ آخر تحدّثت فيه عن القصص التي سمعتها أثناء زيارتها للّاجئين، واصفةً إيّاها بالـ"مروّعة" والـ"مؤلمة".

بات الأمراء والأميرات العرب الآن أعظم مثالٍ على أشخاص رفيعي المستوى استخدموا أصواتهم ومنابرهم للفت الانتباه إلى أزمةٍ عالميّة كُبرى في الوقت الحاضر!

ثوب ميلانيا ترامب الملفوف خلال لقائها مع الملكة رانيا 2018
Latest حب
All the Latest From Ryan Reynolds