Skip Nav

الأمير هيا تلقي الكلمة الافتتاحية الرئيسية في المؤتمر الدولي

بهذه الطريقة تُلهم الأميرة هيا بنت الحسين الأجيال الناشئة من الفتيات


لطالما كانت الأميرة هيا، حرم سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، مُناصرة دائمة لقضايا المرأة وحقوق الطفل في الإمارات العربيّة المتحدة. كما أثبتت بأنّها أروع مثال عن الإنجاز النسائيّ البارز في بلدها الأصلي، الأردن. فقد كانت أول فتاة تمثل بلادها على الصعيد الدولي في رياضة الفروسيّة عن فئة القفز فوق الحواجز عندما كانت في الـ13 من عمرها.

بينما تعمل سموّها بجد كبير الآن لإلهام الأجيال القادمة من النساء والأطفال في الإمارات بموافقتها على إلقاء الكلمة الافتتاحية الأساسيّة في المؤتمر الدولي لرياضة المرأة 2017، والذي سيقام في العاصمة أبوظبي، داخل مركز أبوظبي الوطني للمعارض (أدنيك) يومي الـ6 والـ7 من نوفمبر المقبل.

ومن المقرّر أن يحمل مؤتمر هذا العام شعاراً بعنوان "إلهام الأجيال".

هذا وعن مشاركتها في المؤتمر الدولي لرياضة المرأة 2017، قالت سمو الأميرة هيا بنت الحسين: "تلتزم الإمارات بدعم المرأة في مختلف المجالات، ويسعدني أن أشارك في فعاليّات مرموقة مثل المؤتمر الدولي لرياضة المرأة الذي سيسلّط الضوء على دور الإمارات في تمكين المرأة حول العالم، ويشرّفني بلا شك أن أقدّم الدعم لهذه المبادرة المُلهمة التي تطلقها سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك".

ثم تابعت قائلةً: "ساعدت الرياضة في صقل شخصيتي لتظهر على النحو الذي ترونه اليوم، فقد لمست الدور الرائع الذي يمكن أن تلعبه الرياضة في تحسين حياة الإنسان ومساعدة الأفراد على النمو والتطوّر، لذا فكلّي أمل في أن تُتاح الفرصة لكل فتيات العالم بالانخراط في عالم الرياضة والإحساس بالشغف والمتعة التي تمنحها هذه التجربة".

وأضافت: "أعتقد أنّه يمكننا، من خلال تعزيز الرياضة كأسلوب حياة، أن نؤسّس لمستقبل أكثر صحة وسعادة في مجتمعاتنا، وهي الرؤية التي تتبناها أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية في هذا الحدث المتميّز، كما أتطّلع إلى مشاركة تجربتي الشخصية وتعزيز تلك الرؤية عبر المؤتمر الدولي لرياضة المرأة في نوفمبر المقبل".

تشارك الأميرة هيا شغفها الرياضيّ اليوم مع طفليها، الجليلة وزايد، فغالباً ما تنشر صورهم خلال قيامهم بالتزلّج على الجليد، والسباحة، وركوب الخيل طبعاً.

Latest حب
All the Latest From Ryan Reynolds