Skip Nav

ألين دي جينيريس تدفع الرسوم الدراسية للاجئة سودانية

ألين دي جينيريس تمنح لاجئة سودانية مبلغاً كبيراً من المال لتغطية نفقاتها الدراسية، والسبب...

يُعتبر السعي إلى تحقيق الأحلام الكبيرة لدى الجمهور أحد أبرز المسؤوليات التي تقع على عاتق مقدمي البرامج الحوارية الشهيرة حول العالم. فليس هناك حدود في الحقيقة لما قد يُقدمه هؤلاء النجوم لمعجبيهم على الإطلاق، بدءاً من إجراء عمليات تجميل لمُتابعاتهم وحتى شراء سياراتٍ مُميَّزة لكافة الحضور المتواجدين في الاستوديو.

وقد انتقلت المُذيعة التلفزيونية الشهيرة ألين دي جينيريس بمفهوم الهدية إلى مستوىً جديدٍ كلياً الأسبوع الفائت، بعد أن منحت واحدةً من أشد معجباتها شيكاً بنكياً بمبلغٍ ماليٍّ ضخمٍ جداً. حيث كتبت لها اللاجئة السودانية إخلاص أحمد رسالة تقول فيها: "عندما وصلت إلى الولايات المتحدة الأمريكية، لم أكن قادرة على التحدث باللغة الإنكليزية بتاتاً. لذا قررت أن أتعلم اللغة بنفسي، فبدأت بمشاهدة برنامج The Ellen Show وكتابة الحوار الذي يدور فيه كأسلوبٍ لإكتساب مهارات التواصل الأساسية".

وبعد أن أصبَحَتْ الآن ناشطة إنسانية ومُدرسةً للغة الإنكليزية في إحدى المدارس الثانوية، أرادت إخلاص أن تُعبِّر عن امتنانها لألين، قائلةً: "دعيني أخبرك عما جال في خاطري منذ فترة. كنتُ حينها طالبةً على وشك التخرج من الجامعة، وجلست أُفكِّر مع والديّ بالشخص الذي أثر فيَّ وساعدني للوصول إلى ما أنا عليه الآن. من هو ذلك الشخص؟ لم يخطر في بالي أحدٌ سواكِ حقاً".

وعندما سألتها ألين عن سبب اختيارها لهذا البرنامج بالتحديد، أجابت إخلاص بصراحة تامةٍ، قائلةً: "لأن برنامجك هو الأكثر متعة على التلفاز بلا منازع، علاوةً على أننا لا نملك اشتراكاً بالقنوات الفضائية الأخرى بكل صراحة".

لذا، وبمساعدة شركة Shutterfly، أهدتها ألين شيكاً بمبلغ 22,000$ دولار أمريكي لإعانتها على مواصلة دراستها ودفع رسومها الجامعية.

هذا وقد جاءت الحركة المؤثرة تلك في الوقت المناسب تماماً، نظراً لكون السودان واحداً من الدول السبعة المشمولة بقرار الحظر الأخير الذي أصدره الرئيس الأمريكي الجديد دونالد ترامب.

وبذلك أصبح بإمكان إخلاص الآن مواصلة نشاطاتها الإنسانية في دعم اللاجئين، دون أن تقلق بشأن مصاريفها الجامعية على الإطلاق.


Image Source: YouTube
Latest حب
All the Latest From Ryan Reynolds