Skip Nav

تغريدات تويتر على عدم ارتداء إيفانكا ترامب الحجاب في السعودي

إليكم الدلالة الهامّة لقرار إيفانكا ترامب بعدم ارتداء الحجاب في المملكة العربية السعوديّة


قررت السيدة الأولى ميلانيا ترامب عدم ارتداء الحجاب خلال اللقاء الذي جمعهم بالعاهل السعودي الملك سلمان في الرياض يوم السبت. وقد شاركتها ابنة الرئيس ترامب المحبوبة، إيفانكا، في ذلك أيضاً. فإن كنتم تتساءلون عن الغريب في هذا، دعونا نخبركم بأنّ اللافت في اختيارهم لتلك الإطلالات حقيقةً هو الانتقاد الذي وجّهه ترامب للسيدة الأولى السابقة، ميشيل أوباما، عند اتخاذها الخيار ذاته عام 2015.

فكتب ترامب آنذاك بما معناه: "يشيد الكثيرون بما فعلته السيدة ميشيل أوباما من رفضٍ لارتداء وشاح الرأس في المملكة العربيّة السعوديّة، لكنّهم أهانوا السعوديين بذلك. ونحن لدينا ما يكفي من الأعداء".

لا شكّ أنّ لدى السيدتان الحق في ارتداء ما تريانه مناسباً بالطبع، لأنّه وعلى عكس الجمهوريّة الإيرانيّة، يُعتبر الحجاب أمراً اختياريّاً في المملكة العربية السعودية. فرغم تجنّبهما وضع الحجاب على رأسيهما، لكنّهما انتقتا أزياءً مُحافظة محتشمة تتمثّل بالبناطيل والفساتين الطويلة. يذكر أنّ العديد من القيادات النسائية البارزة تحاشين الظهور بوشاح الرأس في السنوات الأخيرة، ومنهنّ رئيسة الوزراء البريطانيّة تيريزا ماي، ووزيرة الخارجية السابقة هيلاري كلينتون، وحتى المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل التي زارت السعوديّة مؤخراً.

هذا وبدت آراء مستخدمي تويتر بالدرجة الأولى داعمة لقرار السيّدتين إلى حدّ كبير، ومع ذلك، أشار البعض إلى مدى النفاق الذي يظهره ترامب هناك، الأمر الذي بدا سهلاً للغاية على الرئيس الأمريكي هذا.

"لا يعرف الرجال السعوديون الكثير عن الاختلاط بنساءٍ جميلاتٍ، راقياتٍ، أنيقاتٍ ومؤثراتٍ في الوقت ذاته على ما يبدو! قد تكون تجربة غير مريحة بالنسبة لهم!"

"تعرّضت ميشيل أوباما للانتقادات سابقاً لعدم ارتداءها الحجاب في المملكة العربية السعودية. أمّا إيفانكا وميلانيا ترامب فلم نرى من ينتقدهما. استنتجوا الأسباب بأنفسكم".

"# بنت_ترامب. يُظهر لنا الهاشتاغ الذي راج في السعودية بشكل كبير بسبب إيفانكا ترامب هذا كم يُعتبر خروج المرأة دون حجاب أمراً مُستغرباً هناك".

"عندما تعيش في المملكة العربية السعودية وترى شعر امرأة وكاحليها للمرة الأولى".

"سيتم إحراز تقدّم ملحوظ بما يخصّ حقوق المرأة مع وجود ميلانيا وإيفانكا ترامب والقيادات النسائية الأخرى في المملكة العربية السعودية خلال هذه الرحلة دون شك".

"ترتدي ميلانيا وإيفانكا ترامب فساتين طويلة ومحتشمة في المملكة العربيّة السعودية احتراماً لتوجّهات الشعب هناك. من باب التقدير والكياسة".

"إيفانكا وميلانيا ترامب تسيران على خطى ميشيل أوباما وتتجنبان ارتداء الحجاب. دعونا نتذكّر تغريدة ترامب القديمة بهذه المناسبة".

هذا وعندما سألت قناة الـCNN الأمريكيّة عن سبب خروج السيدتين دون وشاح الرأس، أجاب مسؤولون في البيت الأبيض أنّه لم يُطلب منهما ارتداءه أصلاً.

لم يفاجئنا كل ذلك طبعاً، لكن ما رأيكم في نفاق الرئيس ترامب؟ شاركونا آرائكم في زاوية التعليقات أدناه، وتعرّفوا على جدول زياراته القادمة هنا.

Image Source: Official White House Photo Shealah Craighead
السعودية تلغي الولاية على سفر المرأة 2019
المرأة السعودية تصبح كاتبة عدل للمرة الأولى
السعودية تطلق أول نادي سيارات للسيدات في جدة
ياسمين الميمني أول طيارة في شركات الطيران التجاري بالسعودية
السعودية تطلق حدث موسم جدة 2019
أزياء هالوين للنساء المحجّبات
Latest موضة
All the Latest From Ryan Reynolds